هل تود جعل الانجليزية لغتك الافتراضية على هذا الموقع؟

2009-05-29

الجزائريون العاطلون عن العمل يعقدون آمالا على التشغيل الإلكتروني

محند والي من الجزائر ساهم في هذا التقرير – 29/05/09

  • 18

بالنسبة للجزائريين الباحثين عن العمل و المشغلين، من الصعب الإبحار في سوق العمل بالنظر إلى المناخ الاقتصادي الحالي.

فالمرشح الذي يواجه الرفض المتكرر في محيط عمل محدود قد يتساءل إن كان من الأفضل التوجه إلى وكالة تشغيل أو البحث في الإعلانات أو طلب مساعدة الأصدقاء أو العائلة فيما يسجل المشغلون مشاكل في تشغيل المرشحين ذوي المهارات المطلوبة.

هناك أداة جديدة في ساحة العمل الجزائرية قد تقدم فرصا أفضل للمرشحين والشركات على حد سواء.

ويوضح طارق درغال، مؤسس Emedia DZ الشركة الأم لاستضافة عدد من المواقع في الجزائر من بينها موقع العمل الأول في البلاد tawdif.com "الفكرة بسيطة". ويضيف "التشغيل الإلكتروني يوفر طريقة للشباب العاطل لإيجاد عمل بسرعة ويوفر للمشغلين فرصة للبحث عن المهارات المطلوبة".

يرتكز التشغيل الإلكتروني على الفكرة الأساسية للتقريب بين المشغلين والباحثين عن العمل. الانترنت أسهل من وكالة التشغيل فلا ضرورة للانتقال أو اللجوء للوسطاء. ومن أي حاسوب، وببضع نقرات بالفأرة، يمكن للمترشح فتح حساب وإرسال سيرته الذاتية وتفحص عروض العمل ويمكنه أيضا التسجيل للحصول على إشعارات عبر البريد الإلكتروني عندما تكون فرص الشغل متاحة.

وقال جمال التواتي "لقد أجريت أربع مقابلات، وهو ما يؤكد فعالية هذا الأسلوب للتشغيل في الجزائر. وبالنسبة للباحثين عن العمل أو حتى الأشخاص العاملين والراغبين في راتب أفضل، أقول لهم توجهوا للانترنت".

هل جمال استثناء؟ لا على الإطلاق. فهناك عدد متزايد من الجزائريين الشباب والأكبر سنا مقتنعون بأن استعمال شبكة الويب العالمية هي الطريقة المناسبة لإيجاد عمل.

فالشباب العاطل عن العمل الذي يتوخى الحرص على كل فلس يصرفه، يرى أن الولوج المجاني لعروض العمل هبة من الله.

أمينة د. تبحث عن عمل كسكرتيرة إدارية. ونظرا لخبرتها في استعمال الحواسيب، توجهت بطبيعة الحال إلى الانترنت للبحث عن عمل.

وقالت "لست بحاجة لشراء عدد من الصحف كل يوم لتفحص إعلانات الوظائف التي عادة ما تكون سخيفة، لست بحاجة لشراء مجال للإعلان أو تضييع الوقت بالذهاب إلى وكالة التشغيل التي يقدمون فيها عروضا كثيرة".

ورغم أن هناك العدد الكبير من بوابات التشغيل على الانترنت، هناك القليل منها فقط في الجزائر. وفي البداية كانت المواقع مجانية للجميع. ورغم أن الخدمة لازالت مجانية بالنسبة للمرشحين، على الشركات الآن دفع رسوم اشتراك لنشر عروض العمل وولوج قاعدة بيانات المرشحين.

وارتفع عدد الجزائريين الذين يستعملون مواقع التشغيل هذه بشكل سريع في فترة وجيزة. وأمام قناعته بأن الجزائريين العاطلين سيستعملون هذا المورد الإلكتروني، تمكن لؤي جعفر وشريكه المتخصص في الوسائط المتعددة طارق درغال من إقناع الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب لمساعدتهما على إطلاق موقع التشغيل.

وفي 2006، رأى موقع emploitic.com النور. وبعد ثلاث سنوات، يقول جعفر لمغاربية إن موقعه يستقبل "حوالي 10 آلاف إلى 15 ألف زائر في اليوم". وتدفع ألفا شركة اشتراكات مقابل نشر عروض العمل وولوج قاعدة البيانات التي تضم السير الذاتية لأزيد من 150 ألف مرشح قصد تشغيل موظفين.

وتذكر قائلا "لم يكن من السهل إقناع الشركات بالانضمام إلى نظامنا. وكان أول من تعاقد معنا الشركات العالمية وخاصة في القطاع البنكي والسيارات والاتصالات وتلتها الشركات الأخرى تدريجيا".

اتصالات الجزائر وطنية، إحدى شركات الهواتف النقالة الثلاثة في البلاد، كانت من بين الشركات التي لجأت إلى التشغيل الإلكتروني قصد الإطلاع على السير الذاتية للباحثين عن العمل رغم أن لديها موقعها الخاص لنشر فرص الشغل على الانترنت.

وأوضح مدير الموارد البشرية رضى بنديدوش "المرشحون ذووا الكفاءات العالية يلجأون إلى الأساليب الجديدة ذات الانتشار العالمي. وبنشر عروضنا للعمل على الانترنت، يمكننا بلوغ حتى الجزائريين المقيمين في الخارج".

وقال لمغاربية "لقد لاحظنا بعض النتائج الجيدة جدا بهذه الوسيلة. واكتشف 70% من المرشحين اتصالات الجزائر وطنية بهذه الطريقة".

ولمعرفة كيفية استعمال المشغلين لخدمة التوظيف الإلكتروني، فإن عدد الأشخاص الذين حصلوا على وظائف عبر emploitic.com يتضاعف كل سنة منذ 2006، حسب قول جعفر في مؤتمر صحفي انعقد الثلاثاء 19 مايو في الجزائر العاصمة للإعلان عن شراكة جديدة مع The Network.com.

وبفضل الترتيبات مع المواقع العالمية للتشغيل، يمكن للمشغلين الجزائريين ولوج قاعدة بيانات العمال الجزائريين وبإمكان الجزائريين ولوج العروض العالمية. وبموجب اتفاق أُبرم الأسبوع الماضي مع The Network على سبيل المثال، بإمكان الباحثين عن العمل على البوابة الجزائرية تصفح أزيد من 1000 شركة ووكالة تشغيل في 100 بلد.

مدير The Network بيت دريكس الذي حضر المؤتمر في الجزائر العاصمة قال إنه يأمل تحقيق "تغطية شاملة للمغرب الكبير" وتقديم "أفضل عرض ممكن للشركات العالمية التي تبحث عن مرشحين من الجزائر".

وعبر باقي المشغلين الذين حضروا المؤتمر عن رضاهم على إمكانية الحصول على مرشحين جيدين من خلال مواقع التشغيل. وصرح أحد المشاركين لمغاربية أنه بهذه الوسيلة "يمكن أن يتم التشغيل بشكل أسرع وأكثر فعالية".

وقال المشغل "يمكننا تفادي نواقص وكالات التشغيل. القانون يلزمنا على المرور عبر هذه الوكالات. علينا أن ننتظر 21 يوما التي ينص عليها القانون، بعدها يمكننا التوجه لموقعنا الشريك في التشغيل".

لكن القانون لا يزال متأخرا عن شركات الانترنت هذه.

وقال جعفر "القانون غير واضح نوعا ما وليس هناك إطار قانوني لتنظيم نشاطنا الذي هو جزء من التجارة الإلكترونية".

وقال وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حميد بصلاح للصحافة يوم 28 مايو "يمكن أن تساعد مواقع التشغيل على توفير فرص الشغل ودعم جهود الحكومة لمحاربة البطالة". وفي حديثه عقب اجتماع برلماني مغلق للتخطيط لقوانين الانترنت قال إنه بالنسبة للوقت الراهن وبما أن هذه المواقع غير خاضعة لمراقبة القانون الجزائري، فهي تتحمل المسؤولية كاملة عن كون إعلانات الانترنت صحيحة أم لا.

وتسعى الوزارة إلى تحضير قانون سينظم كل المواقع على الانترنت ليس فقط الخاصة بعروض العمل حسب قول بصلاح.

وحتى وكالات التشغيل التقليدية التي تعتبر المنافس الرئيسي لموقع التشغيل على الانترنت فإنها تعترف بفعالية نموذج الأعمال الجديد.

مهدي زيداني من شركة الموارد البشرية هيومن ريسورسز هالكورب قال لمغاربية "تشير الإحصائيات إلى أن الجزائري العادي يقضي حوالي ساعتين في اليوم على الانترنت سواء للتسلية أو البحث عن معلومات أو عمل. وبالاستناد إلى النجاح الهائل للتشغيل الالكتروني على الصعيد العالمي، يمكننا القول إن هذا الميدان له سوق كبير في الجزائر سواء بالنسبة للشركات أو الباحثين عن العمل".

ومع ذلك يحذر زيداني من أن التشغيل الإلكتروني ليس في حد ذاته حلا للبطالة. "إن الشركات هي التي تخلق فرص الشغل".

ومع ذلك قد لا تكون أفضل الفرص كافية بدون التحضير الجيد. وبحسب طارق درغال عن موقع Emedia DZ فإن الأداة التكميلية الضرورية للمورد الإلكتروني هو نظام دعم.

وقال "خلال مشاركتنا السنة الماضية في معرض للتشغيل بالجزائر العاصمة، اكتشفنا أن الشباب غير مهيأ لمختلف مظاهر البحث عن العمل وحتى عندما يحصلون على مقابلات فإنهم عادة ما يضيعون فرصا هامة لأنهم لا يعرفون كيف يستعرضون مهاراتهم".

شركته التي أدخلت موقعها للتشغيل على الانترنت قبل ثلاث سنوات فقط، قررت في مارس تأسيس برنامج مجاني يقدم مساعدة فردية للشباب الجزائري العاطل عن العمل. وتعلم وحدة تأطير متمرسة الباحثين عن العمل كيف يكتبون السير الذاتية وكيفية استهداف الشركات التي لها احتمالات أكبر للتشغيل واستعمال إستراتيجيات لقيادة المقابلات.

"هذه المقاربة تطمئن الأشخاص الباحثين عن العمل وتساعدهم على عدم الإحساس بالضياع".

ويخطط أصلا لنشر البرنامج الجديد.

"نأمل إبرام شراكة مع الدولة لتمويل مشروع التأطير هذا كما هو الحال في البلدان الأوروبية وخاصة أن من بين أولويات الدولة إدماج الشباب في القوى العاملة".

وقال "العمل حق".

ما رأيك في هذا المقال؟

6

.انخرط في نشرتنا واحصل على آخر مقالات مغاربية على بريدك الإلكتروني

أرسل تعليقك 18

Anonymous thumb

أنت لم تسجل دخولك. تخضع التعليقات المجهولة الهوية للمراقبة. يرجى التسجيل ليتم نشر تعليقك فوراً. - معرفة المزيد

أو أنشر تعليقك باستخدام:

يشير إلى ضرورة ملء الخانة *

  1. Anonymous thumb

    bessalah 2011-10-6

    أنا شابة متزوجة، عمري 41 سنة. أبحث عن وظيفة.

    • 0 نحبه

  2. Anonymous thumb

    Essid 2011-7-17

    إلى Hadj Med Salah - من السهل أن تصبح عضواً في المجتمع المدني، وأنا سعيد لأن أرى أنك مهتم بهذا الأمر. باختصار، المجتمع المدني هو كل تلك المنظمات والجمعيات والأعمال التجارية التي ليست في الحكومة. ويمكن لتلك المنظمات أن تتراوح من جمعيات نسائية لمنظمات غير حكومية لمجلس مستشارين مستقل في قطاع أعمال. وأعضاء تلك المنظمات والجمعيات والأعمال التجارية ينظمون حملات من أجل مصالحهم في محاولة لحشد الدعم بين الجمهور وللتأثير على قرارات الحكومة وإجراءاتها. وعلى هذا، فإذا كنت تريد أن تصبح عضواً في المجتمع المدني، فإن كل ما عليك هو أن تجد منظمة أو جمعية لها قضية تهمك. اذهب واسأل تلك المنظمة أو الجمعية كيف يمكن أن تساعدهم. وحين تتعلم تفاصيل عملهم، يمكن أن تبدأ بعمل حملات للدفاع عن قضيتهم وسوف تكون عضواً نشطاً في المجتمع المدني. حظاً طيباً!

    • 0 نحبه

  3. Anonymous thumb

    hadj med salah 2011-7-14

    مرحباً - أريد أن أسأل كيف أصبح عضواً في المجتمع المدني. شكراً لكم.

    • 0 نحبه

  4. Anonymous thumb

    احمد 2011-7-6

    السلام عليكم بارك الله فيكم على المجهودات المبذولة انشاء الله المزيد في المستقبل القريب لكن نحن في مكتبةالمطالعة العمومية لولاية تيسمسيلت المشكل ليس في خلق مناصب شغل لانها متوفرة المشكل في عدم ايجاد معاهد تنظيم الامتحانات و المسابقات فارجوا منكم التعليق على هذا الموضوع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فاين نحن من التطور

    • 0 نحبه

  5. Anonymous thumb

    akli 2011-3-8

    موقع ممتاز مانرده هو العمل ولوا قي أخر العالم

    • 0 نحبه

  6. Anonymous thumb

    نورالدين 2011-1-19

    السلام وعليكم في الحقيقة الموقع فكرة ممتازة والكل يدعو لكم بالتوفيق جزاكم الله خير

    • 0 نحبه

  7. Anonymous thumb

    mohamed info 2010-11-13

    نعم جهود مبدولة لاكن لازم من شى اسمه وتيقة العرف باش تخدم الا ما عندكش هادي ماكالاه تدور خدمة في الجزائر

    • 0 نحبه

  8. Anonymous thumb

    اسماعيل الندرومي 2010-5-29

    ايتعليق اريدكتابته نحنالشباب عاطلون عن العمل اجيدو لنا مخرجانحننريد افعال لا اقوال هدا الموقع برايي موقع مثل الاخرين لاجدوامنه نحن العرب مازال روطاار وباغيين تخدمو الناس بالانترنيت واش راكوتقولونتوما الدوسياتنوصلوهمبايدينا وماتخدموناش الجزائر تعرف غي الوتائقدي بزاف خصكقفة باه تحملهمونتوما تقولونا بالانترنيت تلقى خدمة انا حامل لشهادة الليسانس تخصص بنوكومالية وعندي ديبلوم نتاع الاعلام الالي وعندي رخصة سياقة اضافة الى انني قد تحصلت على ديبلوم نتاع بلاااااااط قريت وراني نخدم بلااااط هده معيشةواش نقولكم خلونا نروحوووومن الجزائر ماكان هنا والو خصكزوج صوالح باه تعيش يا الشكارا ولا المعرفة اما الجزائر ادا اردت تعليقي فيها ماكانش خير منها بصح الله غالبفيها المافيا بزااااف خصها الخدمة وانا نبغيها بصح الله غالب انا ابحث عن خدمة اني انتضر الرد

    • 0 نحبه

  9. Anonymous thumb

    FILALI 2010-3-5

    قبل أن أبدأ، أود أن أشكر المسؤولين عن هذه المبادرة الجديرة بالثناء لمساعدة تلك الشريحة من المجتمع، التي تعيش في فقر وانعدام أمن. أقدم طلبي كخريج حامل للدراسات الجامعية التطبيقية في مجال الإلكترونيات والتخصص هو الاتصالات. أود أن أحصل على فرصة للعمل وفقاً لدرجتي العلمية في شركة طموحة ذات هيكل جيد. إذا كنتم بحاجة للمزيد من المعلومات، رجاء اطلبوها مني عبر عنوان البريد الإلكتروني أدناه. شكراً لكم، فريد فيلالي.

    • 0 نحبه

  10. Anonymous thumb

    saidi 2009-12-18

    السلام عليكم في الحقيقة موقع حسن لكن لا توجد فيه الإعلانات عن الوظائف أنا شاب جزائري السن 25 سنة المستوى الثالة ثانوي متمكن في الإعلام الألي +أي عمل أبحث عن عمل في الجزائر أو حتى في الصين إن وجد viva algerie

    • 0 نحبه

  11. Anonymous thumb

    بلال قاسمي 2009-11-12

    ابحث عن عمل

    • 0 نحبه

  12. Anonymous thumb

    اسماعيل 2009-11-7

    ابحت عن عمل في مجال الاتصالات ( وعملت في شركت coditel .

    • 0 نحبه

  13. Anonymous thumb

    سفيان الباح 2009-11-6

    نعلمكم ايها السادة الكرام ان كل مانشرتموه في هذه الصفحة تفاهات اين موقع الشاب العاطل من كل مشاريعكم انتم اصحاب كل شيء في جيوبكم اين العمل اين الامل شكرا

    • 0 نحبه

  14. Anonymous thumb

    عبد الهادى 2009-11-4

    انه لافخر كبير ان اكتب اليكم هده اتلكلماة انا ككل شاب مغاربى جزائرى الاصل ان مثل اخواتى الدين سبقونى فى النخرج علما اننى متخرج ستة 2009 حاكل شهادة الليساتس فى علوم التسيير نحصص مناجمنث شكرا على هدا الموقع الرائع ودمنم فىة خدمة الشباب المغربى والجزائرى بصفة خاصة

    • 0 نحبه

  15. Anonymous thumb

    هشام 2009-10-25

    اريد عمل قار التخصص علوم الاقتصاد

    • 0 نحبه

  16. Anonymous thumb

    احمد 2009-7-13

    السلام عليكم عمل عظيم اشجعكم على المواصلة انتم الرجال الحقيقيون وفقكم الله

    • 0 نحبه

  17. Anonymous thumb

    sarah 2009-6-24

    فيما يتعلق بالصورة التي لديكم عن مدراء Emploitic وTawdif، فهذه في واقع الأمر صورة لاثنين من مدراء Emploitic، وليس Tawdif و Emploiti. شكراً لكم!

    • 0 نحبه

  18. Anonymous thumb

    chachoua 2009-6-14

    أنا فخور بهذا المشروع العظيم من أجل خلق مكاتب للتوظيف مثل الوكالة التونسية لحماية البيئة بعد المكاتب الانتقالية. ابقوا أقوياء!

    • 0 نحبه

Anonymous thumb

أنت لم تسجل دخولك. تخضع التعليقات المجهولة الهوية للمراقبة. يرجى التسجيل ليتم نشر تعليقك فوراً. - معرفة المزيد

أو أنشر تعليقك باستخدام:

يشير إلى ضرورة ملء الخانة *